بيانات التواصل

أوافق على سياسة الخصوصية بالضغط على الزر
3 حالات الأكثر شيوعًا لطوارئ الأسنان ونصائح لمنعها

3 حالات الأكثر شيوعًا لطوارئ الأسنان ونصائح لمنعها

بغض النظر عن مدى صعوبة التخطيط لحياتك فإنّ بعض الحوادث غير المتوقّعة ممكنة الحصول. تتطلّب هذه الحوادث في بعض الأحيان الطوارئ الطبية أو رعاية الأسنان. من المحتمل أن تؤدي أزمات الأسنان إلى زيادة التوتّر لدى الأشخاص، كما يمكن أن تصبح سببًا جذريًا لمشاكل الفم المحتملة. لذلك فإنّ تمديد حالات الطوارئ هذه لفترات طويلة يمكن أن يعرض أسنانك ولثتك لأضرار دائمة، والتي ستؤدّي في النهاية إلى العلاج المكلف والأكثر خطورة.

ما هي طوارئ الأسنان؟

أزمة الأسنان أو طوارئ الأسنان هي صدمة تمسّ أسنان المرضى أو لثتهم أو الأنسجة الداعمة وتتطلّب عناية طبية فورية حتى يتم تخفيف الألم وتقليل الضرر.

3 حالات طوارئ الأسنان الأكثر انتشارًا

الأسنان المخلوعة

توجد عدّة أسباب للأسنان المخلوعة، نذكر من بينها الحوادث وهي السبب الأكثر شيوعًا. فتلقّي ضربة على الفم أثناء ممارسة الرياضة هو حادث قد يفسر الأسنان المكسورة

كسر الأسنان أو التشققات

المينا هو أقوى عنصر في فمك يؤمّن أسنانك من التهديدات الخارجية بينما يمنحها القوة لكسر الأطعمة الصلبة مثل اللحوم. لكنّ هذا لا يعني أن المينا في فمك غير قابلة للكسر أو التّدمير. تعدّ الإصابات مثل كسر الأسنان أو الكسور أو تقطيع الأسنان أو تكسيرها حقيقة واقعة من المحتمل أن تحدث عندما تمضغ أشياء صلبة كثيرا مثل حبات الفشار والثلج وما إلى ذلك.

وجع الأسنان غير المتوقع

يمكن أن يكون لديك ألم شديد في الأسنان بشكل غير متوقّع لأسباب مختلفة تؤدي إلى عدم الراحة أثناء تناول الطعام وقد تتطلّب زيارة طارئة للمعاينة. ثمّة مجموعة واسعة من المسببات الرّئيسية لألم الأسنان وأوّلها تسوّس الأسنان والحشو الفاسد وكسر الأسنان والعدوى في اللثة والخراج. تتطلّب هذه الأحداث علاجًا فوريًا للأسنان من أجل الخضوع لإجاءات عاجلة مثل الحشو البسيط للأسنان أو القلع أو غيرها.

طرق الهروب من طوارئ الأسنان

التمسك بقاعدة مناسبة للعناية بالفم في المنزل

لا يستطيع المرء الهروب من الإصابة ولكن يمكنه بالتأكيد اتّخاذ خطوات فعّالة لتجنّب مشاكل الأسنان. تعتبر ممارسة نظافة الفم بطريقة ممتازة تقنية مهمّة للحفاظ على صحّة أسنانك ولثتك وحمايتها من العدوى. تأكد من تنظيف أسنانك بالفرشاة باستخدام معجون أسنانٍ يحتوي على الفلورايد مرّتين في اليوم لمدّة دقيقتين على الأقلّ في كلّ مرة لضمان تنظيف سطح الفم بالكامل بعناية. يجب عليك أيضًا استبدال فرشاة الأسنان القديمة بفرشاة جديدة بانتظام.

التنظيف بين الأسنان

يعتبر التنظيف بالخيط طريقة فعالة للتنظيف بين الأسنان إذ لا يمكن لشعيرات فرش الأسنان الوصول إليها. ومع ذلك ، إذا فشلت في تنظيف أسنانك بالخيط بشكل يومي، فسوف تتسبب في تلوّث أسطح أسنانك وعرضة لتطوّر تسوّس الأسنان وأمراض اللّثة.

الحد من تناول السّكر اليومي

الحلويات السكرية هي أكثر الوجبات الخفيفة الممتعة التي يستمتع بها الجميع. ولكن عندما تتناول الأطعمة الغنيّة بالسّكر بشكل متكرّر ، فإنك تسمح للبكتيريا بالبقاء والنمو في فمك وإنتاج الأحماض التي عادة ما يكون لها خاصية هجومية، والتي تم تعيينها لإزالة المعادن الأساسية من فمك. لذلك ، استهلك الأطعمة المرتبطة بالسكر بكميات محدودة، وقم بالإكثار من تناول الفيتامينات حتى تتمكن أسنانك ولثتك من محاربة العدوى غير المرغوب فيها.

قم بارتداء واقيات الفم أثناء ممارسة الرياضة

أثناء ممارسة الرياضة أو الانخراط في أنشطة بدنية عالية الخطورة، يتطلب فمك معدات واقية مثلها مثل أجزاء الجسم الأخرى. تصنع واقيات الفم المعجزات أثناء ممارسة الرياضة حيث تعمل كدرعٍ ضدّ أي نوع من إصابات الوجه.

فحوصات الأسنان الدورية

عندما تقوم بزيارة أخصائي أسنان جدير بالثقة على فترات منتظمة فمن المحتمل أن تمنع حالات الطوارئ الطبية الخاصة بالأسنان.

من الصعب للغاية تجاوز حالات الطوارئ هذه لأنها تحدث بسبب ظروف غير متوقّعة. ومع ذلك فيمكنك في النهاية حماية أسنانك من خلال اتخاذ تدابير مضادة.

Chat on WhatsApp