بيانات التواصل

أوافق على سياسة الخصوصية بالضغط على الزر
اهمية الترميم الكامل للفم

اهمية الترميم الكامل للفم

يزور العديد من الناس اطباء الاسنان وهم فاقدي الأمل من الحالة الصحية التي تكون فيها اسنانهم, وغير واثقين من قدرة العلاج على اعادة بناء الثقة بانفسهم. ولكن بفضل التطور المبهر الذي تشهده التكنولوجيا في مجال الاسنان اتسع الامل واصبح بالإمكان تعديل أي ابتسامة مهما ساءت الحالة الصحية للفم. و لحسن الحظ فان الترميم الشامل للفم لا يعالج المظهر فقط وإنما هو حل فعال وناجع بشكل أكثر عمقا

قد تبدو فكرة الخضوع لعلاج الأسنان بالترميم, التجميل والتقويم مرعبة بالنسبة للبعض, ولكنها في الواقع الحل السحري لفم متعاف وفي حالة صحية عالية. دعونا نشرح إذن بدقة فيم تتمثل عملية ترميم الفم , اين تظهر أهمية دورها , وكيف تساهم في تجديد شامل للفم بما في ذلك المظهر العام

ما هو تعريف الترميم الشامل للفم

ان الترميم الشامل للفم هو خطة علاجية كاملة قائمة على جملة من الإجراءات التي تحدد استنادا للمتطلبات الخاصة بكل مريض, فهي لا تقتصر على خطة علاجية معينة وغير متغيرة. ويتمثل الهدف النهائي في معالجة وظائف الأسنان مع تجميل الابتسامة الى حد ممكن. كما تتناول عددا كبيرا من مشاكل الأسنان التي تتطور في أجل قصير أو طويل. وهكذا تعد إجراءات ترميم الفم ذات طابع تجميلي و تجديدي في الآن ذاته

يستند اطباء الاسنان اثناء تصميم كل خطة علاجية على الرغبات والاحتياجات الخاصة بكل مريض بناء على النتائج والتوقعات المرجوة . كما أن ملامح الاسنان الاصلية وشكل الفم واللون المنتظر للأسنان الجديدة هي من العوامل القليلة التي يتم فحصها وتسجيلها

ان الحالة الصحية لفمك هي التي تمكن طبيب الاسنان من الاختيار بين الاقتصار على علاج واحد او اجراء سلسلة من الإجراءات العلاجية

في المقابل فان هناك عدد من العلامات المعينة التي تحتم الخضوع للترميم الشامل للفم, والتي تشمل تسوس الأسنان, الأضرار الشديدة الناتجة عن اصابة او صدمة , تآكل الأسنان , أمراض اللثة , سوء الإطباق في الأسنان

مميزات وفوائد الترميم الشامل للفم

يضطلع هذا البروتوكول بدور جوهري في إصلاح عدد كبير من خلل الأسنان الذي يؤثر سلبا في أغلب الاحيان على جودة حياتك وعلى مظهرك بشكل عام. من هنا سيساعدك الترميم الشامل للفم في

  • تحسين وظائف الأسنان وحالتها الصحية: تؤثر الممارسات غير الصحية في تنظيف الأسنان بشكل سلبي مباشر على مظهر الفم وشكله الجمالي ووظائفه. من هنا يبرز الدور المحوري الذي يلعبه هذا العلاج في تعزيز صحة الأسنان لدى الفرد. وهكذا بفم خال من التسوس والتجاويف سيتحقق الحفاظ الدائم على على صحة أسنانك والوقاية من مختلف التهابات وأمراض اللثة.
  • تقوية هيكل الأسنان : ان التعرض لمشاكل كسر الاسنان وتفاوتها يسبب ضعفا في البنية العامة للأسنان نتيجة لالتهاب الأسنان المجاورة وتأثرها. ومن هنا يساهم هذا العلاج في تعزيز بنية العظام واللثة, لذلك ستستمتع حتما بمختلف الماكولات والمشروبات عندما يصبح فكك اقوى واكثر مرونة
  • جودة عالية للعيش : يرتبط سوء الحالة الصحية للفم والأسنان بعدد كبير من المسائل الصحية الاخرى, لذلك فان الجسد السليم هو ضروري لضمان صحة الاسنان. أي أن الأسلوب الذي تتبعه في العيش يؤثر بدوره على الحالة الصحية العامة لفمك وذلك لأن الانشغال المتواصل للجهاز المناعي في محاربة التهابات الأسنان المتواصلة يحول دون قدرته على مكافحة الالتهابات الاخرى التي قد تصيب الجسد
  • تعزيز الثقة بالنفس : ان الابتسامة الدائمة هي جوهرية لصحة نفسية عالية. وهكذا فان بروتوكول الترميم الشامل للاسنان هو هادف بالأساس لتحقيق ابتسامة مثالية ترفع الثقة بالنفس. وبما أنها تبني مظهرا طبيعيا يماثل الخصائص الطبيعية للوجه, ستشعر حتما بانطباع افضل حول مظهر اسنانك وابتسامتك لتقبل على الحياة بروح جديدة ومحبة
  • ابتسامة متجددة : يساهم الترميم الشامل للأسنان في ضمان ابتسامة مشرقة وذلك بفضل اسنان أكثر بياض وجاذبية. يمكنك التمتع بابتسامة تخلو من كل العيوب وذلك بفضل هذه الخطة العلاجية التي تساهم ايضا في الوقاية من علامات شيخوخة الاسنان

إن بروتوكول الترميم الشامل للفم هو مصمم بدقة وعناية من أجل تعديل عيوب الاسنان والفك واللثة والشفاه, بالإضافة إلى تعزيز وظائف الأسنان وجمالياتها

Chat on WhatsApp