بيانات التواصل

أوافق على سياسة الخصوصية بالضغط على الزر
الأعراض الأكثر شيوعا لجفاف السّنخ والنصائح لتجنبها

الأعراض الأكثر شيوعا لجفاف السّنخ والنصائح لتجنبها

هل ستتوجه إلى طبيب الأسنان لإجراء عملية اقتلاع أسنان؟ هذه ليست تجربة نادرة فمن المحتمل أن يخضع معظم الناس لهذه الحالة الطارئة المؤلمة خلال فترات حياتهم. ومع ذلك، فإن مشكلة جفاف السّنخ هي حالة أقل شيوعًا و يمكن ملاحظتها بعد اقتلاع الأسنان. فلذلك ، يجب أن تحصل على موعد مع طبيب أسنانك الموثوق لأنّ هذه الحالة تحتاج إلى رعاية و متابعة. سنناقش اليوم حالة جفاف السّنخ و العوارض التّي تشير إلى هذه الحالة، والتدابير الوقائية الخاصة بها بعد إجراء عملية اقتلاع الأسنان.

جفاف السّنخ - التعريف

التهاب العظم السنخي هو الاسم العلمي الدقيق لجفاف السّنخ، و هي حالة مؤلمة ومزعجة تحدث عادة بعد عملية خلع السن أو إزالة ضرس العقل. عادة ما يشعر الأشخاص الذين يعانون من هذه الحالة بالتهاب في تجويف الأسنان. تظهر التجاويف الجافة بشكل أكبر وأكثر شيوعا في عظام الفك السفلي ولكن هناك أيضًا احتمال لظهورها في الجانب العلوي من عظم الفك. يكون السنخ الجاف محصوراً في منطقة واحدة من الفم عادة، ولكن يمكن انتشار المرض في الفم إذا كان المريض قد خضع لعمليات اقتلاع اسنان متعددة في جلسة واحدة. إنّ زيادة مستوى المضاعفات والتحديات المتعلقة بقلع الأسنان لها علاقة مباشرة بظهور حالة جفاف السنخ.

أعراض جفاف السّنخ

كلّ حالة من حالات جفاف السّنخ مختلفة، إلا أنّنا يمكن أن نلاحظ عدّة أعراض شائعة يمكن التعرف عليها بسهولة. تشمل هذه الأعراض:

  • ألم شديد في الفكين يحدث بعد ثلاثة أيام من اقتلاع السنّ
  • فقدان التخثّر الدموي في موقع اقتلاع السنّ
  • يمكن رؤية العظام في موقع الاقتلاع
  • خروج رائحة كريهة من الفم
  • طعم كريه في الفم يأتي من السنخ المستخرج
  • ألم شديد يسببه السّنخ الفارغ في الوجه بأكمله

نصائح وقائية

الرعاية الذاتية في المنزل لها دور مهم في العلاج بعد اقتلاع الأسنان و تجنب ظهور السنخ الجاف. العوامل القليلة التالية تستعمل لتجنب حالة الطوارئ:

  1. الإقلاع عن التدخين وعدم تناول التبغ: من المحتمل أن يتسبب التدخين ومضغ التبغ في قطع العملية العلاجية وتأخيرها. كما أن استنشاق الدخان يضاعف من احتمالية تعطيل تخثرات الدم؛ ومن ثمة تعريض المنطقة للإصابة بعدوى. لذلك ينصح أطباء الأسنان بعدم التدخين و بعدم استهلاك التبغ.
  2. تجنب الشرب بالقصبة/المصاصة: يمكن إذابة التخثرات الدموية بسهولة باستخدام القصبات أثناء شرب المشروبات. لذلك ، فإن أفضل طريقة لاستهلاك السوائل هي ارتشافها مباشرة من الكوب خلال بضعة أيام بعد عملية الاقتلاع لتجنب تعطيل تخثر الدم و تحقيق الشفاء.
  3. حافظ على النظافة الفموية: حين يتبع المرضى نصالح العناية بالأسنان ونظافتها، فيمكن تقليل احتمالات حصول جفاف السّنخ. تقلل نظافة الفم من إمكانيّة إنتاج جراثيم وتساعد في نهاية الأمر على منع العدوى داخل الفم. و مع ذلك، عليك أن كون حذرًا أثناء تنظيف أسنانك بالفرشاة بعد عملية الاقتلاع، خاصة عند الموقع الذي تم فيه الاقتلاع.
  4. غسل الفم برفق: يجب توفير العناية الكافية أثناء غسل الفم بعد عمليّة اقتلاع الأسنان، حيث أن الشطف القوي يمكن أن يؤدي إلى اضطراب تخثّر الدم، أمّا غسل الفم بلطف بالماء الدافئ و قليل من الملح فسيساعد في تجنب ظهور جفاف السّنخ.
  5. العناية المناسبة بالأسنان: ينصح أطباء الأسنان أيضًا اتباع طرق جيدة أخرى لرعاية الأسنان مثل أن يقوم المرضى بشرب كميات كافية من السوائل الصافية. تجنب أيضا تناول الأطعمة الصلبة التي يمكن أن تهيج المنطقة المصابة و قم بدلا من ذلك بتناول الأطعمة اللينة.

قد يكون اقتلاع الأسنان من أكثر البروتوكولَات غير المريحة للإنسان، و إذا أعقبه مضاعفات مثل جفاف السّنخ ، فقد يصبح الأمر كابوسًا فظيعًا. ولكن إذا كنت قادرا على التمسك بالرعاية المناسبة، فيمكنك بالتأكيد تجنب هذه الحالة من خلال اتباع نصائح طبيب الأسنان الخاصّ بك.

Chat on WhatsApp